كتب الاعلامي كامل جابر في موقع هوا لبنان

يحل العيد الماسي لاستقلال لبنان، في شارع الحمرا في بيروت، بحلّة من الإصدارات التذكارية تتراوح بين مجموعة ميداليات لرموز استقلالية، على نحو قلعة الاستقلال في راشيا وبيت الاستقلال في بشامون ولوحة الجلاء على نهر الكلب، فضلاً عن مجموعة من البطاقات البريدية والطوابع التذكارية الخاصة، إلى معرض لطوابع الاستقلال بين 1943 و2018.

فمن بيروت، تطلق جمعية بيت المصور في لبنان ومجموعة “تراثيوم”، ومجموعة “تراث بيروت”، وشركة “عبسي”، بالشراكة مع “المجلس الثقافي للبنان الجنوبي” و”دار الندوة”، مجموعة إصدارات “عيون المجد وهي:

– مجموعة ميداليات العيد الماسي لإستقلال لبنان “عيون المجد” (3 ميداليات كل مجموعة)، الصادرة عن شركة عبسي بثلاث حلل: نحاسية وفضية وذهبية.

– بطاقات بريدية تذكارية، تحمل معاني العيد الماسي لاستقلال لبنان (هدية الحضور).

– الطوابع البريدية “عيون المجد” الصادرة عن “تراثيوم” في اليوبيل الماسي (هدية الحضور)…

يرعى هذه الاحتفالية المميزة مدير عام وزارة الثقافة اللبنانية الدكتور علي الصمد مفتتحاً معرض طوابع بريدية تحاكي استقلال لبنان، على مدى 75 عاماً من تاريخه، من مجموعة المهندس عبدالله عبسي.

وطلبت شركة عبسي ممن حجزوا ميداليتهم استلامها في ختام الحفل المقرر في دار الندوة مساء الجمعية في 30 تشرين الثاني 2018، خلف قصر البيكاديللي (شارع بعلبك) والتي تترافق مع هدية من الطوابع (بلوك من أربعة طوابع) تحمل الرقم عينه لرقم الميدالية فضلاً عن هدية بطاقات بريدية تكارية.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

css.php